تقديم

تعتبر الطباعة حلقة مهمة في عالم الاتصال و من أنجع أدوات نشر الثقافة ، كما أنها تعد مرآة تقدم الشعوب وتحضرها، فلولاها لما انتشرت العلوم والمعرفة في مشارق الأرض ومغاربها. وفي إطار التحولات الكبرى التي يعرفها القطاع و كذا الإقلاع الاقتصادي الذي تشهده جهة (طنجة ـ تطوان ـ الحسيمة) على جميع الأصعدة ،

فإن مهنيي قطاع هذه الجهة شكلوا هذا الإطار المهني لمواجهة شتى الإكراهات التي تعرقل مسار المهنيين، مع الإنفتاح على جميع المهنيين، إيمانا منا أنه بفضل هذا الاتحاد المهني سيتمكن هذا القطاع من التغلب على الصعاب التي تعترضه و تنزيل الجهوية و اللامركزية لما يطمح إليه مهنيو قطاع فنون الطباعة بجهة طنجة ـ تطوان ـ الحسيمة .

زر الذهاب إلى الأعلى